فشل الشرعية يسحق الريال اليمني وظهور حالات مجاعة جديدة وصمت التحالف يخيف المواطنين

يافع نيوز – خاص:

أوصلت الشرعية وحكومتها الفاشلة المواطنين في المحافظات المحررة الى مرحلة خطيرة من الجوع والفاقة مع تفاقم ازمة الريال اليمني وسقوط بشكل أكبر خلال اليومين الماضيين.

ووصل سقوط الريال اليمني امام العملات الاجنبية اليوم بحسب صرافين في عدن الى ما يقارب 710 ريال للدولار الاحد و188 للريال السعودي الواحد، ويعد هذا اكبر سقوط للريال في تأريخه.

وتزامن انسحاق الريال اليمني امام العملات الاجنبية مع ظهور حالات جديدة من المجاعة في عدد من مناطق الجنوب بعد مجاعة مناطق مديرية الأزارق بالضالع التي صدمت الشارع الجنوبي.

وتواصل فشل الشرعية في وضع معالجات لإيقاف تدهور العملة اليمنية الريال مما يزيد المعاناة الثقيلة التي تجرعها المواطنين يوما بعد آخر مع الانهيار المتتالي للاقتصاد والوضع المعيشي غي ظل صمت الرئيس هادي الذي يحمله المواطنين والنشطاء المسؤولية الكاملة عما يجري لإصراره على ابقاء الفاسدين يتحكمون بمصائر الناس.

وتعالت في الفترة الاخيرة بالجنوب اصوات جنوبية تعبر عن خوفها من صمت التحالف العربي امام ما يجري بالجنوب من عبث وفساد وتحميل الناس ما لا يحتملونه من الجوع والنهيار الخدمي والاقتصادي الذي يقودهم الى مجاعة محققه.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: