كيف تحولت حكومة بن دغر الى شوكة في حلق ” التحالف العربي ” وتهدد انتصاراته ضد الحوثيين..؟

يافع نيوز – عدن – خاص:

تحولت حكومة د/ احمد عبيد بن دغر الى شوكة في حلق التحالف العربي الذي يخوض منذ ثلاث سنوات حربا شرسة في اليمن ضد مليشيات الحوثي الايرانية.

ومن خلال الأداء الفاشل لحكومة بن دغر المحسوبة على شرعية الرئيس هادي، يبرز وضوح مدى الخطورة الذي يتسببه ذلك الفشل، سواء ف ياثارة غضب الناس في عدن والمحافظات المحررة او على مستوى سمعة الشرعية التي تتحول الى فاشلة لدى المجتمع الدولي.

وقد اثبتت مرحلة تولي بن دغر لرئاسة الحكومة فشلا ذريعاً، مع غياب الرؤية في العمل على مختلف الجواني، ووصول الاقتصاد الى انهيار غير مسبوق الامر الذي زاد من معاناة المواطنين، وسبب احتقانا في الشارع وغضبا ليس على الحكومة فقط بل على الشرعية والتحالف، حيث اصبح المواطنين يطالبون التحالف بالتدخل العاجل لانهاء عبث حكومة بن دغر .

الجميع مجمعون على فشل حكومة بن دغر واثر ذلك الفشل على مسار المعركة وسمعة التحالف العربي وشرعية ” هادي ” بما في ذلك تاكيد بن دغر نفسه في مقاله الاخير الذي كتبه، معترفاً بفشله ومؤكد ان ذلك سيخدم الحوثيين وسيضر التحالف العربي.

 

*فشل يخدم الحوثيين: 

يصب استمرار بقاء حكومة بن دغر الفاشلة في خدمة مليشيات الحوثيين  الايرانية، من خلال اساءت الحكومة لسمعة التحالف العربي وفشلها في معالجة اي ملفات بعدن ومحافظات الجنوب المحررة.

ويعطي فشل الحكومة انطباع لدى الحواضن الشعبية في محافظات الشمال الغير محررة ، ان الفشل سيكون حليفهم في تحرير محافظاتهم، مثلما يحدث في محافظات، وهذا ما يجعلهم يرفضون تأييد شرعية هادي، او الانخراط في صفوف المقامة.

 

*علاقة فشل الحكومة بتخاذل الاخوان:

لاشك ان هناك علاقة مباشرة بين فشل حكومة بن دغر وتخاذل قوات الاخوان المسلمين عن القتال الحقيقي ومواجهة الحوثيين واطلاق معارك صنعاء.

ويعتقد مراقبون ان الفشل الحكومي يأتي بالتزامن مع خطة ينفذها الاخوان وبتعلمات قطري لخذلان التحالف العربي واظهار عجزه عن مواصلة المعركة، وقيامهم بابتزاز التحالف بالاموال وخاصة السعودية.

*بوادر ثورة جنوبية: 

يبدو ان الصبر قد فاض لدى الجنوبيين ولم يعد لديهم استعداد لمزيد من الصبر، بعد ان ناشدوا التحالف العربي بانهاء عبث الشرعية، ولم يحرك ساكناً.

وتبرز مؤشرات عن ثورة شعبية قادمة عقب الانهيار الاخير للعملة وارتفاع جنوني للاسعار والمواد الغذائية، مع فقدانهم مرتباتهم التي تعد المصدر الوحيد لاعالة اسرتهم، فضلا عن انهيار الخدمات وتردي الاوضاع، وانشغال حكومة بن دغر فقط بشراء الولاءات وانفاق المليارات للمسؤولين وصرفيات باذخة.

 

مقالات ذات صلة

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock